كيف يوجه النقد الى صديقك دون ان تخسره

    شاطر

    labed88
    المدير
    المدير

    الجنس الجنس : ذكر
    المشاركات المشاركات : 932
    تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 25/05/2009
    العمر العمر : 28
    العمل/الترفيه العمل/الترفيه : طالب جامعي/كرة القدم
    المزاج المزاج : متقلب ممطر شتاء,جاف صيفا,معتدل ربيعا هههه
    الموقع الموقع : http://dofine.own0.com

    default كيف يوجه النقد الى صديقك دون ان تخسره

    مُساهمة من طرف labed88 في الجمعة 7 أغسطس 2009 - 16:18

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل بفرجهم الشريف يا كريم

    اهلــــــــين إخواتي إخواني ،، جيبتلكن موضوع قرأتو فأعجبني فأحببت ان تشاركوني ما قرأت ،،

    [ كيف تعاتب صديقك دون أن تخسره ?]


    العتاب فيه صفاء النفوس والعتاب على قدر المحبة، قول يتداوله الناس
    لكن العتاب لا يكون أسلوب فعالا الا إذا استخدم في الوقت المناسب
    ومع الشخص المناسب الذي يتقبل العتاب اللطيف بصدر رحب


    وحتى لا تخسر اصدقاءك من عتابك لهم
    نقدم لك فيما يلي 6 نصائح في هذا الشان


    * حدد عتابك : فلا يجب ان يزيد عتابك على حد معين ، ولا تحول كلامك لنوع من
    التوبيخ ، ولا تكرر ما تقولة ولا تلح كثيرا ، حتى لا يتحول كلامك لنوع
    من الهجوم غير المحبب .


    * لا تتهاون : بينما لا يجب ان يزيد عتابك على حد معين ، يلزم ايضا ان لا ينقص عنالحد الذي يجعله فعالا ،
    فالتهاون احيانا يؤدي الى استسهال الامر منقبل صديقك ، ومن ثم يتمادى في عدم مراعاة مايضايقك.

    * لا توجه اتهاماً مباشراً : فلا يجب ان تضع صديقك موضع المتهم ، فتضطره للدفاع عن نفسه
    بطريقة تبدو وكانه يبرىء شخصه من تهمة مؤكدة ، فذلك يوغر صدره
    اتجاهك ، وربما تخسره جزئيا او كليا .

    * ضع النقاط على الحروف: عندما تعاتب صديقك حدد بدقة الاشياء التى ضايقتك منه ، بمعنى
    ان تضع النقاط على الحروف ، مع التاكيد عند عتابك انك باق على
    صداقته ، وان عتابك ماهو الا من باب البقاء على الود القديم.

    * كن مهذباً: فلا تستخدم ابدا كلمات خارجة عن الادب ، وانتق الفاظك بعناية
    حتى لا تحرج صديقك فلا يعود ينسى كلماتك .

    * كن هادئاً: لا ترفع صوتك ، وتكلم بهدوء ودون انفعال ، وتذكر انك تعاتب ولا تشاجر

    يعنى خليك مسامح ( المسامح كريم )

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 3 ديسمبر 2016 - 14:37