مايقال عند الاحساس بالضيق والهم

    شاطر
    avatar
    hafed
    عضو ملكي
    عضو ملكي

    الجنس الجنس : ذكر
    المشاركات المشاركات : 2404
    تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 26/05/2009
    العمر العمر : 24
    العمل/الترفيه العمل/الترفيه : كرة القدم
    المزاج المزاج : رياضي
    الموقع الموقع : http://www.facebook.com/?ref=home

    default مايقال عند الاحساس بالضيق والهم

    مُساهمة من طرف hafed في الجمعة 7 أغسطس 2009 - 13:26

    أضيف لما تفضلتِ به الحديث الشريف :
    عن عبدالله بن مسعود، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ما أصاب عبدا هم ولا حزن, فقال اللهم : إني عبدك، وابن عبدك، ابن أمتك، ناصيتي بيدك، ماض فيّ حكمك، عدل فيّ قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك سمّيت به نفسك، أو أنزلته في كتابك أو علّمته أحدا من خلقك أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن ربيع قلبي، ونور صدري، وجلاء حزني، وذهاب همّي وغمّي، إلا أذهب الله همّه وغمّه، وأبدله مكانه فرحا".. قالوا يا رسول الله أفلا نتعلّمهن؟ قال: "بلى, ينبغي لمن سمعهن أن يتعلّمهن".
    أخرجه أحمد وابن حبان وصححه الألباني.

    ففي هذا الحديث أربع قواعد لإزالة الأحزان :

    1- اللجوء إلى الله والافتقار إليه سبحانه وتعالى :

    وقد دل على هذا قوله صلى الله عليه وسلم (( اللهم إني عبدك ابن عبدك ابن أمتك ))

    يا من يرجى في الشدائد كلها ...... يا من إليه المشتكى والمفزعُ
    ما لي سوى قرعي لبابك سلما......... فإذا رددت فأي باب أقرعُ

    2- الرضا بقضاء الله وقدره :
    وقد دل على هذا قوله صلى الله عليه وسلم (( ناصيتي بيدك, ماض فيّ حكمك, عدل فيّ قضاؤك))

    3- دعاء الله عزوجل ومعرفة أسماءه وصفاته :

    ودليل هذا قوله صلى الله عليه وسلم (( أسألك بكل اسم هو لك سمّيت به نفسك, أو أنزلته في كتابك أو علّمته أحدا من خلقك))

    فالدعاء هو العبادة فأكثر من الدعاء وتضرع إلى الله تعالى

    وتذكر أن الله عزوجل قال : ((وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداعي إذا دعان فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون ))

    وقال تعالى (( أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء ويجعلكم خلفاء الأرض ))

    فإذا أردت أن يذهب الله همك ويكشف غمك توجه إلى الله وعليك بالدعاء خاصة الدعاء بأسماء الله الحسنى فقد قال تعالى (( ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها ))

    قال بعض السلف :

    لبست ثوب الرجى والناس قد رقدوا
    وقمت أشــــــكو إلى مولاي ما أجدُ

    وقلت يا عدتي في كل نائبـــــة
    ومن عليه لكشف الضر أعتمدُ

    أشـــــــكو إليك أمورا أنت تعلمها
    مالي على حملها صبرٌ ولا جلدُ

    وقد مددت يدي بالذل معترفا
    إليك يا خير من مُدت إليه يدُ

    فلا تردنها يا رب خائبة
    فبحر جودك يروي كل من يردُ

    4- قراءة القرآن :

    فقد قال صلى الله عليه وسلم : (( أن تجعل القرآن ربيع قلبي, ونور صدري, وجلاء حزني, وذهاب همّي وغمّي))

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 24 يونيو 2018 - 15:28